أكّد مصدر عسكري بالقوّات المسلّحة العربية الليبية، أمس السبت، تدمير أنظمة دفاعات جوية، نشرتها تركيا الخميس الماضي في قاعدة الوطية غربي البلاد.

وقال المصدر إنّ ضرباتٍ جوّيةً دقيقةً لمقاتلات سلاح الجو الليبي؛ دمّرت رادارات ومنظوماتِ دفاع جوّي من طراز (هوك) ومنظومة (كورال) للتشويش، حرصت تركيا على تركيبها طوال الأيام الماضية بقاعدة الوطية الجوّية، لتُصبح الآن حُطاماً بالياً، بعد تسع ضربات جوّية دُكّت بها المنظومة التركية.

المصدر ذكر أيضاً، أن تركيا تبحث مع السرّاج إمكانية استخدام قاعدتَي الوطية الجوية ومصراتة البحرية، لاستخدامهما في نشر الطائرات المسيّرة ومنظومات دفاع جوي تركية، لتمكّنها من صنع غطاء جوّي للمليشيات الإرهابية الموالية لها على الأرض، ويرى مراقبون أيضاً، أنّه انطلاقا من القاعدة يمكن تنفيذ عمليات قتالية جوية ضد أهداف عسكرية بمحيط ليبيا وليس في طرابلس فقط.