عقدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي في الحكومة المؤقتة والهيئة العامة للإعلام والثقافة والمجتمع المدني،وبالتنسيق مع الجامعة الدولية للعلوم الطبية صالونًا ثقافيًا تحت عنوان “الصالون السياسي الليبي : رؤى وحلول”.

حيث تم مناقشة عدة ملفات خلال الندوات التي عقدت بقاعة الجامعة الدولية للعلوم الطبية ؛ كمستقبل ليبيا بعد مرحلة تحرير مدينة طرابلس وأثر التضليل الإعلامي في إطالة أمد الأزمة السياسية في ليبيا ، ومستقبل العلاقات الدولية ودور الثقافة والفنون في تحقيق السلام.