أعربت وزارة الخارجية بالحكومة المؤقتة عن رفضها لتصريحات وزير الخارجية الجزائري، صبري بوقادوم، حول الأوضاع في ليبيا.
وأكدت الخارجية في بيان لها إن تصريحات “بوقادوم” تنم عن عدم فهم لحقيقة الأوضاع في طرابلس التي تشهد معركة لاستعادة الدولة وإعادة الأمن والاستقرار، وإنهاء فوضى السلاح والميليشيات والإرهابيين والعناصر الأجنبية المطلوبة دوليا.

وأكدت الوزارة أن ما يحدث في ليبيا شأن داخلي، وأنها لن تسمح لأي طرف بالتدخل فيه، مشيرة إلى أنها معركة مؤقتة وحاسمة نيابة عن دول الجوار والعالم