أكد فخامة رئيس مجلس النواب المستشار عقيله صالح، ضرورة حلحلة جميع المشاكل المتعلقة بجامعة عمر المختار، ومتابعتها مع كافة المؤسسات ذات العلاقة، حفاظا على سير العملية التعليمية في الجامعة.

وجاءت تصريحات رئيس مجلس النواب خلال لقاء جمعه، السبت، بعميد جامعة عمر المختار الدكتور عبد المطلوب بوفروة، رفقة عدد من مسؤولي الجامعة، للوقوف على أوضاع الجامعة.

وأطلع عميد الجامعة فخامة رئيس مجلس النواب على عدد من القضايا الهامة المتعلقة بالجامعة وفروعها في القبة ودرنة، منها استكمال المشاريع وإجراء الصيانة لعدد من المقرات ومن أهمها صيانة فرع الجامعة بدرنة، وصرف الاستحقاقات المالية للموظفين وأعضاء هيئة التدريس.

وأوضح بوفروة أن جامعة عمر المختار لم تُخصص لها ميزانية منذ عام 2013 ورغم ذلك استمرت العملية التعليمية دون توقف، وأوضح أن الجامعة استضافت طلابا نازحين من مختلف المدن نتيجة الحرب التي خاضها الجيش الوطني ضد التنظيمات الإرهابية ووفرت لهم الإمكانيات اللازمة.

ووفق موقع مجلس النواب، فقد تحدث الحاضرون في موضوعات متعلقة بفروع الجامعة في القبة ودرنة، كما تحدث نقيب عام الجامعات الليبية والمعاهد العليا عن عدد من الأمور المتعلقة بالاستحقاقات لعدد من الجامعات الليبية التابعة لوزارة التعليم بالحكومة المؤقتة، وأكد ضرورة الانتهاء من صرف هذه الاستحقاقات.

من جهته، أكد المستشار عقيله صالح أن جامعة عمر المختار من أهم المؤسسات التعليمية ويشهد لها الجميع بكل ما قامت به من أعمال تستحق كل التقدير منها استقبال الطلاب النازحين والمحافظة على سير العملية التعليمية.