طبرق- 21 سبتمبر 2021م –(وام)

قال المتحدّث الرسمي باسم مجلس النواب عبد الله بليحق، الثلاثاء: إن الحكومة مستمرة في عملها فيما يتعلق بحاجات المواطن، ولا صحة لما يُشاع حول إيقاف منحة الزواج للشباب، أو منحة الأبناء والزوجة، أو أي شيء يتعلق بمصلحة المواطن واحتياجاته.

 

وأكد “بليحق” أن القرار متعلق بوقف الاتفاقيات طويلة الأمد أو أيّ إجراءات من شأنها الخروج عن مهام الحكومة التي تم الاتفاق عليها، حتى قبل اختيارها، وهي: توحيد مؤسسات الدولة وتحقيق العدالة بين الليبيين، توفير احتياجات المواطن اليومية، التجهيز للانتخابات في موعدها 24 ديسمبر 2021م.

 

وأشار المتحدّث الرسمي إلى أن هذا ما أكد عليه رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح، وأعضاء المجلس في جلسة منح الثقة، وهو ما لم تلتزم به الحكومة.

 

وسلّط المتحدث الرسمي الضوء على أن حكومة الوحدة الوطنية؛ حكومة مؤقتة وهذه الأهداف التي أنشئت من أجلها، وليس كما عملت به خلال الأشهر الماضية، من توقيع اتفاقيات طويلة الأمد أو أعمال تنمية وغيرها من المصروفات، التي قاربت الـ 50 مليار في ظل تردي الخدمات عن ذي قبل، كالكهرباء والصحة وغيرها.