طبرق – 8 نوفمبر 2021م

 

نظم مكتب دعم السياسات البرلمانية والبحوث بديوان مجلس النواب اجتماعاً عبر التقنية الافتراضية؛ لمناقشة سُبل انطلاق برنامج التعاون مع الاتحاد الأوروبي والأولويات التي حددها مجلس النواب.

ضم الاجتماع عددًا من إدارات ديوان مجلس النواب متمثلة في مدير مكتب دعم السياسات البرلمانية والبحوث، ومدير إدارة الشؤون القانونية، ومدير إدارة شؤون المجــلس، مع مدير برنامج إنتر باريس للتعاون البرلماني، وبعثة الاتحاد الأوروبي، وممثلي البرلمانات الشريكة وهي البرلمان اليوناني، البرلمان التشيكي، البرلمان المالطي، مجلس النواب الإيطالي ومجلس الشيوخ الفرنسي.

حيث ناقش المجتمعون سُبل انطلاق برنامج التعاون مع الاتحاد الأوروبي والأولويات التي حددها مجلس النواب، وأبرزها تعزيز القدرات البحثية والتعاون المشترك في الدراسات البينية، ورفع القدرات في مجال الصياغة القانونية، وقياس الأثر التشريعي، وتطوير قدرات اللجان، ودور كل برلمان أوروبي شريك في تطوير تلك الاحتياجات.

وألقى مدير مكتب دعم السياسات البرلمانية والبحوث كلمة رئيس ديوان مجلس النواب السيد عبد الله المصري والتي رحب فيها بانطلاق البرنامج، مقدماً الشكر لرئيس ديوان الدعم الأوروبي لتعزيز قدرات مجلس النواب الليبي، وتجديد الحرص على الاستفادة من الخبرات البرلمانية الأوروبية.
واتفق المجتمعون على مواصلة التنسيق لإطلاق البرنامج في أقرب وقت نظراً لاحتياجات مجلس النواب.

ويأتي هذا الاجتماع تنفيذاً لتوجيهات رئيس ديوان مجلس النواب باستكمال ترتيبات برنامج التعاون مع الاتحاد الأوروبي وضمن برنامج الشراكة البرلمانية الأوروبية مع مجلس النواب.