أوسلو- 24 نوفمبر 2021م –(وام)

استدعت النرويج السفير القطري لدى أوسلو، الأربعاء، عقب الاحتجاز المؤقت في الدوحة لصحفيّين من رعاياها كانا يوثّقان الاستعدادات الجارية لاستضافة مونديال كرة القدم 2022.

 

وقالت هيأة الإذاعة النرويجية: إن الشرطة القطرية اعتقلت صحفيين نرويجيين هذا الأسبوع، واحتجزتهما قرابة 30 ساعة، مما أثار انتقادات للدوحة من جانب رئيس وزراء النرويج، مضيفةً أنه: “تم الإفراج عن إيكلاند وغورباني يوم الثلاثاء، وغادرا البلاد بعد فترة وجيزة، بعد أن صودرت معداتهم”.

 

ودافعت قطر عن الاعتقالات، مضيفة أنه تم اعتقال الصحفيين بعد شكاوى بالتعدي على ممتلكات الغير، من صاحب عقار خاص، فيما أوضح مكتب الاتصال الحكومي القطري في بيان، أن الصحفيَّين تم تزويدهما بجميع تصاريح التصوير التي طلبوها قبل وصولهم، وعرض عليهم اجتماعات مع كبار المسؤولين الحكوميين.

وأضاف البيان، إن ذلك لا يلغي تطبيق القانون العام “الذي انتهكه الطاقم إما دون قصد أو عن عمد”.