المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة يكشف أبرز تطورات المعارك في محاور طرابلس

أعلن المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة التابع للقوات المسلحة أن العمليات العسكرية في المنطقة الغريبة تسير وفقا للخطة الموضوعة، مشيرًا إلى قرب انهيار المجموعات الإرهابية في أي لحظة بعد خسائر فادحة في صفوفها.

وقال المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة في بيان صحفي: إنه “بناءً على مجريات أحداث العمليات العسكرية القائمة للقضاء على  المجموعات الإرهابية في المنطقة الغربية فأن العمليات العسكرية اليومية تسير حسب الخطة الموضوعة وتحقق الغرض منها وهو القضاء على العصابات الإرهابية وينتظر انهيارها في أي لحظة بعد ما تلقت من خسائر فادحة”، مشيرًا إلى أنه “عند صدور التعليمات من آمر الغرفة بالإعلان عن أي منها ستُبَث في حينها”

وأضاف البيان، أن “بعد اكتشاف المقبرة الجماعية بمدينة القربولي، فإن المعلومات الواردة إلينا تؤكد بوجود عدد من المقابر الجماعية الأخرى التي أقامتها الميليشيات والتي يدعي أفرادها أنهم مقبوض عليهم من قِبل القوات المسلحة العربية الليبية، وذلك لغرض التغطية على خسائرهم الفادحة والخوف من ردة فعل أهالي القتلى واتهام القوات المسلحة لاحقا بهذه الأفعال..

وأوضح المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة، بأن “ما يقوم به الميليشياوي أسامة الجويلي في التغرير ببعض شباب الزنتان هو ضرب للنسيج الاجتماعي بهذه القبيلة العريقة المجاهدة التي تقف مع القوات المسلحة العربية الليبية، وهذا لا يستغرب من الذي يقوم بتجنيد المرتزقة ضد القوات المسلحة الشرعية.