دعت وزارة الخارجية بالحكومة المؤقتة كافة السفارات والقنصليات والبعثات الدبلوماسية الليبية إلى التواصل مع وزارات الخارجية بالدول المعتمدين لديها لنقل صورة ما يجري من عمليات تخص تحرير العاصمة طرابلس، والأسباب التي كانت وراء انطلاقها.

وأشار خطاب الوزارة إلى عدم شرعية حكومة الوفاق التي بين أنها لم تحظى بثقة مجلس النواب، وأنها استدعت جميع المليشيات والجماعات المسلحة لمواجهة القوات المسلحة التي تقوم بواجبها الوطني في محاربة الإرهاب والجريمة المنظمة، وبسط الأمن وفرض هيبة الدولة.