” الحويج” : يجب على المجتمع الدولي التحرك لوقف الدعم – التركي القطري – للتنظيمات الإرهابية

دعا وزير الخارجية والتعاون الدولي بالحكومة المؤقتة عبدالهادي الحويج إلى ضرورة تحرك المجتمع الدولي لوقف دعم تركيا وقطر للميليشيات المسلحة وتنظيمات الإسلام السياسي في العاصمة طرابلس ومصراته وبقية المدن الليبية.

 

الحويج قال في حديث مع صحيفة “العرب” اللندنية الاثنين في أعقاب زيارته لفرنسا إن المطلوب الآن من المجتمع الدولي هو رفع حظر السلاح عن الجيش الليبي الذي يحارب الإرهاب نيابة عن العالم.

وطالب وزير الخارجية مجلس الأمن بالتحرك لوقف الدعم العسكري والمالي الذي تقدمه قطر و تركيا للمتشددين الذين يسيطرون على طرابلس ، مؤكداً أن تركيا تسير رحلات جوية مباشرة إلى مدينة مصراته لنقل مقاتلين من جبهة النصرة في سوريا.

ولفت وزير الخارجية إلى أن حكومة السراج تدعم الميليشيات المسلحة غير الشرعية، قائلا: ”لدينا من الوثائق والأدلة ما يعزز ذلك، وما يثبت إنفاق السراج لمئات الآلاف من الدولارات لطيارين وفنيين أجانب جاوزت 800 ألف دولار، ناهيك عن الدعم العسكري الذي تتلقاه من تركيا وقطر وإيطاليا لضرب المدنيين العزل بالسلاح الجوي، بالإضافة إلى استمرار عمليات اختطاف مسؤولين ومواطنين”.

كما شدد وزير الخارجية على أن ذلك يعد أكبر دليل على عدم استقلالية قرارات السراج ومعاونيه وذلك على عكس حملة القوات المسلحة التي أطلقتها ضد الإرهاب والكتائب المسلحة غير الشرعية التي تقض مضجع وسكينة المدنيين في العاصمة طرابلس بعد تحرير الشرق والجنوب الليبي.