بنغازي – 24 نوفمبر 2022م (وام)

التقى نائب رئيس مجلس الوزراء، رئيس لجنة الأزمة بالمنطقة الشرقية علي القطراني، الخميس؛ عميد بلدية سلوق بشير الفاخري بمقر ديوان رئاسة الوزراء بمدينة بنغازي، بحضور وزير التربية والتعليم جمعة الجديد، ووزير الكهرباء والطاقات المتجددة عوض البدري، ووزير الاستثمار علي السعيدي، ورئيس إدارة المشروعات بالديوان إبراهيم دعباج.

وتخلل اللقاء الذي حضره أحد حكماء مدينة سلوق الشيخ محمد سالم أهويدي، استعراض عدد من الملفات التي تتعلق بشؤون بلدية سلوق، وسير عملها، ومشروعات الطرق ورصفها، والمختنقات التي تعانيها مدينة سلوق، بالإضافة إلى ملف شبكات المياه والكهرباء، خاصة فيما يخص العجز في شبكة الكهرباء بالمدينة.

من جانبه، أكد القطراني خلال اللقاء على ضرورة الوقوف مع بلدية سلوق ودعمها، عبر لجنة الأزمة بالتنسيق مع وزارة الكهرباء بالحكومة الليبية؛ لإيجاد حلول عاجلة لتغطية العجز في مصادر الطاقة الكهربائية.

كما شدد على ضرورة الرفع من درجة جودة الخدمات المقدمة لمواطني البلدية، والتي تأتي ضمن خطة لجنة الأزمة أسوة بالبلديات الأخرى.