تجاوز عدد الإصابات الموكّدة بفيروس كورونا في جميع أنحاء العالم الـ8 ملايين، إثر تصاعد وتيرة الإصابات والعدوى في أمريكا اللاتينية والولايات المتحدّة، وتعرّض الصين لموجة جديدة من تفشّي الفيروس؛ ممّا أجبر السلطات الصينية على فرض حجرٍ صحي على أحياء سكنية جديدة في العاصمة بكين.

وبحسب موقع “ورلد ميتر” المختص برصد ضحايا وباء كورونا، فقد بلغت آخر الأرقام 8 ملايين و31 ألفا و716 حالة.

وما زلت الولايات المتحدة تتصدّر عدد الإصابات بنحو مليوني إصابة مؤكّدة، بينما ينتشر الفيروس بشكلٍ أسرع في أمريكا اللاتينية التي تمثل الآن 21% من جميع الحالات.

وتصاعدت حالات الإصابة والوفاة بفيروس كورونا في البرازيل، لتأتي في المركز الثاني عالميًا في عدد الإصابات.

وبلغ عدد الوفيات إثر الإصابة بالفيروس في العالم أكثر من (434000)، بينها أكثر من (116000) حالة وفاة في الولايات المتحدّة.