قال مصدر في وزارة الخارجية المصرية، مساء أمس الأحد: إن القاهرة تدعم مساعي الشعب الليبي والمؤسسات الشرعية في الدولة الليبية في حل سياسيّ يحفظ لليبيا وحدتها وأمنها واستقرارها.

وأدان المصدر بيان حكومة “فائز السراج” الرافض للمبادرة التي أطلقها فخامة رئيس مجلس النواب المستشار “عقيله صالح”، والتي أعلن عنها الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي في القاهرة في السادس من يونيو الجاري.

وأضاف المصدر أن “فائز السراج” يهدر فرصة ثمينة لتحقيق الاستقرار في ليبيا، والذي سيسهم بشكل مباشر في استقرار الأوضاع الأمنية في المنطقة بأكملها.