رمزي الآغا يكشف ملفّات فساد جديدة بطلها الصدّيق الكبير

قال رئيس قسم السيولة النقدية في مصرف ليبيا المركزي في مدينة البيضاء رمزي الآغا إن اللقاء الأخير الذي جمع محافظ المصرف في طرابلس الصديق الكبير والنائب في المجلس الرئاسي أحمد معيتيق تم من أجل ترتيب إجراءات حوالة ماليّة بقيمة 96 مليون دولار لصالح بعض شركات العلاقات العامة في الولايات المتحدة.

وأوضح أن هذه الشركات هي التي التقى معيتيق بمسؤوليها خلال الأيام الماضية أثناء زيارته إلى الولايات المتحدة لأغراض سياسية وليس كما أشار المصرف المركزي، بحسب وصف الآغا.

وكان المركزي قد نشر يوم الاثنين الماضي خبر لقاء الكبير ومعيتيق من أجل توفير الخدمات للمواطنين دون إضافة أي تفاصيل عن طبيعتها.