أصدرت شعبة الإعلام الحربي التابعة للقيادة العامة إصدارا مصورا يبين قصف مواقع الميليشيات المسلحة لحكومة السراج بمنطقة وادي الربيع جنوب طرابلس.

وأشار بيان صحفي صادر عن الشعبة إلى دقة إصابة الأهداف التي يتم التعامل معها من قبل الوحدات العسكرية في الجيش الوطني.

وأضاف البيان أن الميليشيات المسلحة انسحبت من العديد من تمركزاتها بسبب هذا القصف.

وتأتي هذه التطورات في وقت تستمر فيه المعارك بين قوات الجيش الوطني والميليشيات المسلحة على تخوم العاصمة للشهر الثاني.