الإعلام الحربي: التحضير لعملية عسكرية كبرى في الساعات القادمة

أكد مدير المكتب الإعلامي للقيادة العامة للجيش خليفة العبيدي أن كتيبة طارق بن زياد وكتيبة 128 التابعة للقوات المسلحة تشن هجوم قوياً في محور وادي ربيع جنوب طرابلس.

العبيدي أشار في تصريحات صحفية اليوم الجمعة إلى أنه تم إصدار الأوامر والتعليمات العسكرية بالتقدم حيث بدأت القوات  المسلحة بالتقدم الفعلي.

وأضاف:” أن التقدم مستمر لقوات الجيش مع تراجع “مليشيات الوفاق” وانسحابها من مواقعهم الدفاعية حيث سيطرت كتيبة طارق بن زياد وكتيبة 128 على تلك المواقع بعد انسحابهم”.

ونوّه مدير المكتب الإعلامي للقيادة العامة إلى أن آمر غرفة العمليات الكرامة الرئيسية اللواء عبدالسلام الحاسي يتابع باستمرار سير المعارك القتالية بجميع محاور القتال ، مؤكداً إستمرار العمليات العسكرية وقتال كل من يهدد أمن المدنيين في العاصمة.

وتابع :”الوضع في مدينة غريان لم يؤثر في قواتنا المسلحة بل زادهم إصرارا وعزيمة على تحرير كل المدن الليبية غربي البلاد من قبضة الميليشيات المسلحة والإرهابيين”.

العبيدي أوضح أن مدينة غريان سترجع في القريب العاجل وخروج غرفة عمليات الكرامة منها كانت من أجل حماية المدنيين وعدم تعرضهم للخطر.

وإختتم مدير المكتب الإعلامي حديثه بالقول :” أن الوضع في جميع محاور القتال الغرب الليبي ممتازة وقواتنا في مواقعها وستكون هناك عمليات عسكري هي الأكبر من نوعها في الساعات القادمة”.