أعلنت شعبة الإعلام الحربي أن قوات من ما يسمى “حكومة الوفاق” وعلى رأسها مسلحين من مدينة مصراتة استهدفت عددا من السيارات المدنية بالقرب من محطة وقود السايح “شيل السايح” يوم أمس الاربعاء مخلفة عددا من القتلى والجرحى.

وبينت شعبة الإعلام الحربي عبر صفحتها بموقع “فيسبوك” أن استهداف المدنيين جرى باستخدام طائرات تركية وقطرية معتبرة أن الاستهداف يعد انتهاك صارخ لحقوقهم واستمرار لمسلسل الانتهاكات.

وبثت شعبة الإعلام الحربي تسجيلا مصوراً يظهر تعرض عددا من السيارات للاحتراق والتدمير جراء القصف.

ويخوض الجيش منذ 4 أبريل الماضي اشتباكات مسلحة في العاصمة طرابلس وضواحيها ضد التشكيلات المسلحة المسيطرة على المدينة أدت لمقتل 739 شخص، وجرح 4407 شخص، بحسب منظمة الصحة العالمية.