أوروبا ترتطم بأكبر صدمة اقتصادية منذ الكساد العظيم اقتصاد دولي| 7 مايو 2020م《وام》

عبّر المفوض الأوروبي للشؤون الاقتصادية والمالية “باولو جنتيلوني” أمس الأربعاء، عن مخاوفه إزاء الأزمة المالية التي خلّفها وباء كورونا لاقتصادات الدول حول العالم، مشيراً إلى أن المفوضية تتوقع انكماشاً كبيراً في اقتصاد منطقة اليورو عقب تضخّم الدين العام والعجز بالميزانيات، وليس من المستبعد أن تتعرّض أسعار المستهلكين لحالة من الركود التام إذا لم تتعافَ الاقتصادات من هذه الأزمة ولن يكون حجم الكساد ومقدار التعافي متساويين وسيكونان رهن التخفيف من القيود التي تفرضها الدول والتي تعرقل الحصول على الموارد المالية من المصادر الأساسية للدول كالسياحة وغيرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.