صِهْرُ اردوغان و مسؤول صناعة طائرات “الدرون” المسيّرة، الأقرب لتقلّد وزارة الداخلية في تركيا أنقرة_18 مايو 2020  (وام)

عقب الخلافات الكبيرة بين “رجب طيب أردوغان” ووزير داخليّته “سليمان صويلو”. والتي أدت إلى تقديم الأخير استقالته إثر الضغوط التي مورست عليه في ملف أزمة فيروس كورونا، كشفت معلومات عن الشخص القادم لشغل وزير الداخلية في تركيا وهو رجل الأعمال “سلجوق بيرقدار” صهر رجب طيب أردوغان.
وفي حال تولىّ “بيرقدار” لهذا المنصب، سيصبح نظيرا لرجل الأعمال “بيرات البيرق” صهر أردوغان الأول والذي يتقلد حقيبة الصناعة منذ أعوام.
ويشغل “بيرقدار” منصباً قياديّاً في شركة “بايكر ماكينا” والتي تختص بتزويد الجيش التركي “بالطائرات المسيرة”، وسبق لهذه الشركة أن تولت عدة مشاريع لتطوير الأنظمة الدفاعية بناء على أوامر من أردوغان شخصيا.
وتم استخدام الدرون التركية من إنتاج مصنع صهر أردوغان وهي طراز “Bayraktar TB2” بكثافة في عمليات عسكرية في سوريا وليبيا وثبت وجود قصور في تنفيذ تصنيعها حيث تم إسقاط العديد منها في سوريا وليبيا. وقد تم إسقاطها في ليبيا من قبل دفاعات القوات المسلحة العربية الليبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.