شعبة الإعلام الحربي تستنكر حملة الخطف والإعتقالات التي طالت عدداً من النشطاء والصحفيين والإعلاميين والمدوّنين على صفحات التواصل الإجتماعي بالعاصمة طرابلس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.